الاحتياطي الفيدرالي يخفض توقعاته للنمو الاقتصادي ويرفع تقديرات التضخم والبطالة

وتوقع الاحتياطي الفيدرالي في تقرير عقب قرار السياسة النقدية، نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 0.2% في العام الجاري، مقابل تقديرات سابقة بنمو 1.7%.

كما قلص الفيدرالي رؤيته للنمو الاقتصادي في العامين المقبلين إلى 1.2% و1.7% على الترتيب، مقابل توقعات سابقة بنمو 1.7% و1.9% على التوالي.

في حين رفع الاحتياطي الفيدرالي توقعاته لمعدل البطالة في الولايات المتحدة هذا العام إلى 3.8% مقارنة بتقديرات سابقة عند 3.7%، كما توقع وصول معدل البطالة إلى 4.4% في العامين المقبلين مقارنة بتوقعات سابقة عند 3.9% و4.1% على الترتيب.

وفيما يتعلق بتوقعات التضخم، توقع الفيدرالي ارتفاع مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي بنسبة 5.4% مقارنة بتقديرات سابقة عند 5.2%.

كما يعتقد الفيدرالي أن المؤشر سوف يسجل 2.8% في العام المقبل مقارنة بتقديراته السابقة عند 2.6%، مع وصوله إلى 2.3% في عام 2024 مقابل توقعات سابقة بتسجيل 2.2%.

وكان الاحتياطي الفيدرالي قد قرر رفع معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس للاجتماع الثالث على التوالي، ليصل إلى نطاق 3% و3.25% مقارنة بمستوى قرب صفر في شهر مارس الماضي.

- Advertisement -

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط