وزير: فرنسا ستسجل أسوأ أداء اقتصادي منذ الحرب العالمية الثانية هذا العام

توقع وزير المالية الفرنسي “برونو لومير” أن تسجل الدولة الأوروبية أسوأ ركود اقتصادي منذ نهاية الحرب العالمية الثانية في العام الجاري، بفعل تداعيات تفشي جائحة “كورونا”.

وقال “لومير” أمام لجنة برلمانية الإثنين: “سجلت فرنسا في 2009 أسوأ تراجع في الناتج المحلي الإجمالي منذ الحرب العالمية الثانية وذلك بنحو 2.2%، ولكن من المحتمل أن نشهد تراجعاً أكثر من هذا المستوى في العام الجاري”.

وسجلت فرنسا 93.7 ألف إصابة بفيروس “كورونا” حتى الآن، إلى جانب ما يزيد على 8 آلاف حالات وفاة.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط