انكماش النشاط الخدمي في منطقة اليورو لأدنى مستوى على الإطلاق

تراجع النشاط الخدمي في منطقة  اليورو إلى أدنى مستوى على الإطلاق خلال مارس، بالتزامن مع تفشي فيروس “كورونا”.

 

وكشفت القراءة النهائية الصادرة عن “آي إتش إس ماركت” عن انخفاض مؤشر مديري المشتريات الخدمي في منطقة اليورو خلال مارس إلى 26.4 نقطة، في مقابل 52.6 نقطة في فبراير، ومستوى 28.4 نقطة في القراءة الأولية.

 

أما توقعات المحللين فأشارت إلى أن النشاط الخدمي في منطقة اليورو سيتراجع عند 28.2 نقطة.

 

كما تراجع مؤشر مديري المشتريات المركب -الذي يعتبر مؤشراً للصحة الاقتصادية- في الشهر الماضي إلى 29.7 نقطة، وهو أدنى مستوى على الإطلاق، مقابل 51.6 نقطة في فبراير.

 

وقال كبير الاقتصاديين لدى “آي إتش إس ماركيت” “كريس ويليامسون” إن هذا المستوى هو نتيجة طبيعية للإجراءات المكثفة التي تتخذها حكومات دول العالم للسيطرة على وباء “كورونا”، مضيفاً أن تلك الأرقام تشير إلى أن الناتج المحلي لمنطقة اليورو متراجع بمستوى قريب من 10%.

 

وبعد البيانات، تراجع اليورو أمام العملة الأمريكية بنحو 0.6% إلى 1.0798 دولار في تمام الساعة 11:40 صباحاً بتوقيت مكة المكرمة.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط