الحكومة الأمريكية توزع نصف مخزونها من أجهزة التنفس الصناعي بسبب “كورونا”

وزعت الحكومة الفيدرالية الأمريكية ما يقرب من نصف ما لديها من مخزون أجهزة التنفس الصناعي في ظل انتشار فيروس “كورونا” بوتيرة سريعة في البلاد.

 

وعلى أثر ذلك، يتبقى أقل من عشرة آلاف جهاز تنفس صناعي في مخزون الولايات المتحدة، وهو ما يعني حاجتها للمزيد.

 

ويسلط نقص عدد أجهزة التنفس الصناعي في أمريكا الضوء على أهمية دعم الشركات والقطاع الخاص في سد العجز بالمستلزمات الطبية والوقائية.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط