هبوط “نيكي” الياباني مع ارتفاع الين وتداعيات أزمة “كورونا”

تراجعت مؤشرات الأسهم اليابانية في نهاية تعاملات الإثنين، مع تراجع الين، وتدهور عملية تفشي فيروس “كورونا” خلال عطلة نهاية الأسبوع إذ ارتفع إجمالي عدد الوفيات بسبب الوباء المستجد إلى أربعة وثلاثين ألف شخص حول العالم.

وقرر الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” تمديد عملية إغلاق الحدود حتى نهاية الشهر المقبل، بعدما كان يخطط لعودة عجلة التشغيل في منتصف أبريل، كما حذرت السلطات البريطانية من أن عملية الإغلاق قد تمتد لأشهر.

وتعهد رئيس الوزراء الياباني “شينزو آبي” السبت بتقديم حزمة تحفيزات غير مسبوقة، مع زيادة عدد الإصابات في الدولة صاحبة ثاني أكبر اقتصاد آسيوي.

وعند الإقفال، تراجع مؤشر “نيكي” بنحو 1.6% أو 305 نقاط إلى 19085 نقطة، كما هبط المؤشر الأوسع نطاقًا “توبكس” بنسبة 1.6% إلى 1436 نقطة.

وعلى صعيد التداولات، ارتفعت العملة اليابانية أمام الدولار بنحو 0.2% إلى 107.71 ين، في تمام الساعة 09:25 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط