“نيكي” الياباني يتجاهل قرارات البنك المركزي ويُزيد خسائره عند أدنى مستوى منذ 3 سنوات ونصف

تراجع مؤشر “نيكي” الياباني في نهاية تعاملات الخميس عند أدنى مستوى منذ عام 2016، وذلك على الرغم من انخفاض الين، واتخاذ البنك المركزي الياباني تدابير نقدية لدعم الاقتصاد في مواجهة فيروس “كورونا”.

وأعلن البنك المركزي الياباني عزمه على شراء سندات حكومية بقيمة تريليون ين (9.2 مليار دولار) وذلك من خلال عمليات غير مجدولة.

وعند الإقفال، تراجع مؤشر “نيكي” بنحو 1% أو 174 نقطة إلى 16553 نقطة وهو أقل مستوى منذ نهاية سبتمبر 2016، بينما ارتفع المؤشر الأوسع نطاقًا “توبكس” بنسبة 1% عند 1283 نقطة.

وانخفضت العملة اليابانية أمام الدولار بنحو 0.5% إلى 108.66 ين، في تمام الساعة 09:30 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط