سقوط حر للأسهم الأمريكية في بداية الجلسة رغم خطوات الفيدرالي التحفيزية

تراجعت مؤشرات الأسهم الأمريكية في بداية جلسة الإثنين على نحو حاد مع انتشار فيروس “كورونا” على نطاق عالمي متجاهلة الإجراءات العاجلة  التي اتخذها الاحتياطي الفيدرالي لمواجهة تداعيات الفيروس.

 

واتخذ الاحتياطي الفيدرالي قرارًا عاجلًا بخفض أسعار الفائدة إلى النطاق بين 0.25% و0%، فضلًا عن إطلاق برنامج للتيسير الكمي بقيمة 700 مليار دولار بهدف مساعدة الاقتصاد الأمريكي على مواجهة آثار “كورونا”.

 

وارتفعت حالات الإصابة الإجمالية بفيروس “كورونا” إلى أعلى 169 ألف حالة، بالإضافة إلى زيادة الحالات في الولايات المتحدة إلى 3774 حالة حتى الآن.

 

وفي مستهل التعاملات، انخفض مؤشر “داو جونز” الصناعي بنسبة 9.71% (-2250 نقطة) إلى 20935 نقطة، في تمام الساعة 4:39 مساءً بتوقيت مكة المكرمة، كما تراجع “S&P 500” بنحو 8.14% (-220 نقطة) عند 2490 نقطة، فضلًا عن هبوط “ناسداك” 6.12% (-482 نقطة) إلى 7392 نقطة.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط