تراجع الإسترليني مقابل الدولار إلى أدنى مستوياته منذ عام 2016

تراجع الإسترليني بأكثر من 1% دون 1.19 دولار إلى أدنى مستوياته منذ أعقاب الاستفتاء على البريكست عام 2016، في ظل تأثير أزمة “كورونا” على الأسواق العالمية.

 

وانخفض الجنيه الإسترليني بنسبة 1.44% إلى 1.1881 دولار، في تمام الساعة 03:20 مساءً بتوقيت مكة المكرمة، ليتداول عند أدنى مستوياته منذ أكتوبر 2016.

 

ومنذ بداية الشهر الحالي، تراجع الإسترليني بأكثر من 6% مقابل كل من الدولار واليورو، لتصل خسائره خلال العام الحالي حتى الآن لما يزيد عن 9%.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط