تداول زوج الجنيه الاسترليني/الين داخل النطاق الأحمر قبيل قرار بنك إنجلترا

حافظ زوج الاسترليني/ين على نغمته المعروضة خلال الجلسة الأوروبية المبكرة، وإن كان تمكن من التعافي قليلاً من أدنى مستوياته اليومية وهو يتداول حاليًا دون مستوى 131.00.

بعد التقلبات السابقة، تلقى الزوج بعض العروض البيعية الجديدة اليوم الخميس وتم دعم الهبوط من خلال إحياء طلب الملاذ الآمن للين الياباني وسط المزاج الحذر السائد.

تصاعدت المخاوف بشأن التداعيات الاقتصادية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا، مما أدى إلى ركود عالمي، واستمرت في التأثير على معنويات المستثمرين، وكان الشيء نفسه واضحًا من نبرة ضعيفة حول أسواق الأسهم.

من ناحية أخرى، شوهد الجنيه البريطاني يستوعب إجراءات الحكومة البريطانية لاحتواء تفشي الفيروس وأحدث أرقام تضخم المستهلكين في المملكة المتحدة، والتي عوضتها إلى حد كبير بيانات مبيعات التجزئة البريطانية المخيبة للآمال اليوم الخميس.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط