بعد الموافقة على حزمة تاريخية لمواجهة “كورونا”.. كيف سيتم توزيع التريليوني دولار لدعم الاقتصاد الأكبر في العالم؟

وافق مجلس الشيوخ الأمريكي بالإجماع على حزمة تحفيز مالي بقيمة تريليوني دولار، لدعم الاقتصاد لمواجهة تأثير جائحة فيروس “كوفيد -19″، في أحد أكبر التشريعات في التاريخ الحديث للولايات المتحدة.
ولهذا التشريع نهجًا متعدد الجوانب من أجل مواجهة الأزمة المتصاعدة، إذ يشمل عددًا من التدابير التي تهدف مباشرة إلى مساعدة العمال، بما في ذلك تقديم شيكات إلى ملايين الأمريكيين.
كما تضم الحزمة التحفيزية التاريخية مخصصات لمساعدة الشركات على تجاوز الأزمة وتزويدها بقروض بدون فوائد وإعفاءات ضريبية وإعانات أخرى، فضلاً عن تدابير لمواجهة أزمة الصحة العامة في ظل تدفق المرضى على المستشفيات بسبب انتشار “كورونا”، إذ توفر 100 مليار دولار على الأقل للمستشفيات الأمريكية.

 

ماذا تشمل الحزمة التحفيزية البالغة قيمتها تريليوني دولار تقريبًا؟

البند القيمة
(مليار دولار)
ملاحظات

قروض للشركات الكبرى والحكومات المحلية

504

– تشمل تلك الأموال منحًا بقيمة 25 مليار دولار لشركات الطيران، 25 مليار دولار على شكل قروض لشركات الطيران، 17 مليار دولار للشركات التي تعتبر حاسمة للأمن القومي، و 425 مليار دولار للشركات والمدن والولايات الأخرى .

مساعدات للشركات الصغيرة

377

– تشمل قروض سخية بدون فوائد للشركات التي يعمل بها أقل من 500 موظف، ومن الممكن أن تعفى الشركات من تلك القروض إذا اتبعت شروطًا معينة ، مثل عدم فصل عمالها.

شيكات نقدية تدفع لمرة واحدة

290

– سيتم منح شيكات نقدية لملايين المواطنين، إذ تشمل الحزمة شيكات لدافعي الضرائب بقيمة 1200 دولار لكل شخص بالغ و500 دولا ر للطفل، وستقل القيمة المقدمة لدافعي الضرائب الذين يتجاوز دخلهم السنوي 75 ألف دولار، ولا تشمل من يتجاوز دخلهم 90 ألف دولار.

تخفيضات لضريبة الشركات

280

– يضم مشروع القانون أيضًا العديد من التغييرات على الضرائب التي تدفعها الشركات، في خطوة تهدف لتحسين سيولة الأعمال.

إعانات بطالة موسعة

260

– كما ستعزز الحزمة بشكل كبير مزايا تأمين البطالة لحماية العمال من فقدان الوظائف المتوقع في الأسابيع المقبلة.
– وبموجب مشروع القانون ستقدم الحكومة الفيدرالية مبلغ 600 دولار إضافة إلى إعانات البطالة الحالية ، والتي يبلغ متوسطها 300 دولار ، لمدة أربعة أشهر.

الإنفاق على الرعاية الصحية

180

– تهدف الحوافز إلى توفير تمويل بمئات المليارات من الدولارات للمساعدة في دعم الرعاية الصحية الأمريكية في ظل الأزمة التي تواجهها.

مساعدات للولايات والحكومات المحلية

175

-توفر حزمة المساعدات الفيدرالية 150 مليار دولار لحكومات الولايات والحكومات المحلية.

مساعدات الكوارث

45

– كما تضم الحزمة 45 مليار دولار لصندوق الإغاثة من الكوارث التابع للوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ.

طوابع الغذاء وشبكة الأمان

42

– كما تشمل حوالي 25 مليار دولار للمساعدة الغذائية ، بما في ذلك ما يقرب من 16 مليار دولار لبرنامج المساعدة الغذائية التكميلية.

نفقات أخرى

35

– تقدم الحزمة الدعم لبنود أخرى متضررة من توقف النشاط الاقتصادي بسبب أزمة “كورونا”.

الإنفاق على التعليم

32

– توفر الحزمة النهائية أكثر من 30 مليار دولار في تمويل التعليم في حالات الطوارئ للكليات والجامعات والولايات والمناطق التعليمية.

تخفيضات الضرائب الشخصية

10

– تنطوي الحزمة على تخفيضات تقدم للضرائب الشخصية على الدخل.

الحزمة التحفيزية  مقارنة مع الإنفاق الحكومي والإيرادات لعام 2019

البند

القيمة
(مليار دولار)

إجمالي الإنفاق الفيدرالي

4450

إجمالي الإيرادات الضريبية

3460

الحزمة التحفيزية لمواجهة أزمة كورونا

2200

الإنفاق على الدفاع

676

المصدر: واشنطن بوست

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط