انكماش النشاط الخدمي الأمريكي إلى أدنى مستوى في تاريخه خلال مارس

تراجع النشاط الخدمي في الولايات المتحدة إلى مستوى قياسي منخفض بفعل تأثير فيروس “كورونا” على أداء القطاع الذي يمثل حوالي ثلثي الاقتصاد الأمريكي.

 

وتراجع مؤشر مديري المشتريات الخدمي في الولايات المتحدة إلى 39.1 نقطة خلال مارس، وهو أدنى مستوياته على الإطلاق، ومسجلًا أكبر تراجع شهري منذ أكتوبر 2009، مقارنة مع القراءة السابقة عند 49.4 نقطة في فبراير.

 

وعلاوة على ذلك، انخفض مؤشر مديري المشتريات الصناعي إلى 49.2 نقطة خلال الشهر الجاري، وهو المستوى الأقل في 127 شهرًا، مقابل 50.7 نقطة سجلها خلال فبراير.

 

وفي تلك الأثناء، هبط مؤشر الدولار –الذي يقيس أداء العملة أمام ست عملات رئيسية- بنحو 0.88% إلى 101.586 نقطة، في تمام الساعة 5:03 مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط