الولايات المتحدة تتهم الرئيس الفنزويلي بارتكاب جرائم غسل الأموال

اتهمت الإدارة الأمريكية اليوم الرئيس الفنزويلي “نيكولاس مادورو” وأعضاء إدارته بنشر المواد المخدرة على نطاق واسع في جميع أنحاء بلاده عن طريق دعم تجار تلك المواد.

 

وقال المدعي العام الأمريكي “ويليام بار” في بيان صادر عن وزارة العدل: “لن تسمح الولايات المتحدة للمسؤولين الفنزويليين باستخدام النظام المصرفي الأمريكي لتحويل إيراداتهم غير المشروعة من أمريكا الجنوبية”.

 

كما يتهم البيت الأبيض “مادورو” بارتكاب جرائم تتعلق بغسل الأموال وتهريب المواد المخدرة، بالإضافة إلى القيام بالعديد من ممارسات الفساد المالي.

 

فيما أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية مكافأة قدرها 15 مليون دولار لمن يقدم معلومات أو وثائق يُمكن أن تساهم في اعتقال أو محاكمة “مادورو”.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط